السبت، 25 يوليو، 2015

أشتياق و إنتظار


كم أتوق لسعادة أنتظرها منذ سنوات 
 
أشعر بأنها تقترب منى ...!

سأودع من أجلها الكثيرين 
 
و سأرحل لأجلها عن عالما كنت أحبه 
 
و سأبقى من أجلها ما تبقى 
 
فهلا أصتبرت أيها القلب...! 
 
و هلا أيقنت أيها العقل و أبصرت...!