الاثنين، 5 سبتمبر، 2011

مازلنا نهدم أنفسنا ........





- التخاذل أمام من قتل أبناءنا داخل

الوطن وخارجه وحمايتهم بشتى

الوسائل الممكنة

- المحاكمات العسكرية لإغتيال كل

صوت يصيح بالحق ولضمان بقاء

أيدى الظالمين تسعى فسادا على

أرض وطننا التى هى جزء من

أرض الله سبحانه وتعالى

- السعى لتشوية الثورة ورموزها

لحرق ودهس ثمارالحق التى نبتت

على أرض وطننا

- العمل على إفشاء الفوضى وأرهاب

العباد حتى يرضخوا للظلم

ويرضون بالفتات الذى سيلقى إليهم

بعد معاقبتهم على الوقوف ضد الظلم

كالعهد السابق ويشعرون بأنه كثير

فيرفعون لواء الولاء

- أستغلال الجهل والعاطفة وإستخدام

أيات الله للتغرير بالعباد و لشراء ما يقدر

ثمنه بأقل من ثمن جناح البعوضة

قال الله سبحانه وتعالى

(وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ

خَيْرلِّأَنفُسِهِمْ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُواْ إِثْماً

وَلَهْمُ عَذَابٌ مُّهِينٌ)






- بناء جدار

عازل لحماية سفارة من

أستباحوا دماء أبناءنا



عذرا شهدائنا فلكل يعمل على بيع

دمائكم وحماية بقاء من قتلوكم على

أرضكم ولا أدرى لماذا ؟


لماذا بالله عليكم ؟

أتريدون ان تثبتوا لنا أن الوطن ليس

وطننا ؟

أم

تعتقدون أنكم بذلك ستوفرون لهم

الحماية ؟

أم

أن الرعب والفزع قد أصابهم حقا


فطالبوا منكم ذلك ؟

أم

إنه إثبات لقول الله سبحانه وتعالى


(لَا يُقَاتِلُونَكُمْ جَمِيعًا إِلَّا فِي قُرًى


مُّحَصَّنَةٍ أَوْ مِن وَرَاء جُدُر) ؟

-------------------------------

ليست هناك تعليقات: